الأربعاء، مايو 20، 2009

البحث عن نجمة في غيوم النهار

مبتعد من فترة طويلة عن الكتابة كم اشعر بالقبح واشعر كثيرا بأشياء تنقصني اشعر بشيء يذهب بعيدا او يموت في داخلي لا اعلم هل بدأت تتلاشي الموهبة او تلاشي حبي لتلك الهواية ولكني ايقن تماما انها جزأ من احلامي لذلك عندما ابتعد عنها اتمزق . اشعر بالخوف لانني بدأت أفقد الاعزاء من الاحباء والاصدقاء والاهل والهوايات والاشياء المحببة بل شخصيتي التي لا يعلمها احد احن الي شفراتي الخاصة وأحن الي اشيائي القديمة احن الي نفسي ربما لانها الوحيدة التي تعطيني الحق في الحياة وطموحي الذي كان يحركني فيجعلني اتحرك واسافر الي انحاء المحروسة بلا ملل احن الي الكتابة لانها حقا روحي التي تجعلني اتأمل وأخرج لمساتي الخاصة التي اعشقها
الشهر الماضي يدور في مخيلتي احداث قصة وما جعلني لا اكتبها انها تحققت لا اعلم هل هي قوانين العقل الباطن اوحت الي بالتفاصيل ولذلك توقعت التفاصيل وتخيلتها
اسمها : البحث عن نجمة في غيوم النهار
ومنذ يومين دارت برأسي الافكار وأوحت الي بفكرة جديدة
اسمها : تنازلت عن دور البطولة
والقصتان مرتبطان بي انا شخصيا والاحداث اشعر انها حدثت ومعظم النتائج تحققت
1- البحث عن نجمة في غيوم النهار
اسير وحيدا في ظلام اليل ابحث عن نجمتي كنت دائما اتسامر معها كم ارسلت لها رسائل وقصصت لها اقاصيص كم شعرت معها براحة مابعد الفضفضات كانت نجمة ملائكية تشفو همومي وتساعدني كثيرا ان اتخطي ازماتي كانت تدفعني الي النجاح والنمو والتطور وصفاء القلب وتملأني بالحب وعشق الجمال ولكن اليوم غابت نجمتي ابحث عنها ولا فائدة لا أثر لها في السماء خفت كثيرا ان تكون سقطت علي الارض تبحث عني فأنا كم اهملتها بسبب انشغالي وقررت ان ابحث عنها في الارض واذهب الي اماكن احاديثنا معا سرت في طرق الاشواك وذهبت في طرقات اليأس كم عذبني انا تكوني هواجس ان لافائدة من البحث هي نهايتي طاردت رمال الصحراء وذهبت الي الغابات مشيت في ظلام العمر و والطرق المسدودة والنهايات المفتوحة وتحت نافذة من الضياع وظلام الاشجار سمعت صوتا مثل بكاء الورود او حفيف الاشجار لا اعلم حقا ماهية الصوت ولكني ذهبت بلا تفكير متوقع انها نجمتي تفاجأت انها حبيبتي من كانت في العالم الاخر او في الجهة الثانية من كنت ارسل اليها كلمات عبر نجمتي التائهة وجدتها تبكي وخصلات شعرها تغطي وجهها ودموعها تنشر رقرقات مطرية علي خدودها الوردية تسمرت في مكاني بين الاشجار تائها بين عيونها وانين صوتها لم املك الا ان انشر زراعي لاحتويها واضمها الي صدري لاشعر بنبضات قلبها ونستمد الدفء سويا من حرارة الشوق ونظرنا معا الي السماء وجدنا نجمتنا تضيء وتنشر اشعة الحب الي قلوبنا وفي نفس واحد ناجيناها سويا اين كنتي ؟؟ معقول تظهر من جديد علي ساحة الحياة نجمة فقدت في بحور العشق نظرنا الي عيوننا سويا ولكنني لم اري وجهي في عيونها لم اري ابتسامتي في انعكاس نظراتها فنظرت الي النجمة وظللت احكي لها عن حالتي ايام الغياب كم من الشكوك خنقتني كم من الهواجس قتلتني كم من الشوق حركني وهي ايضا تحكي لها وفجأة وجدت نور نجمتي يختفي واشعة النور اصبحت دموع تنساب الي خدودي وتسقط علي يدايا ونار الشوق في صدري تطفئها بكل قوة وفجأة بدأ يطل شعاع الشمس وذابت حبيبتي من احضاني اكوام من الثلج تذوب في ارض الصحراء تشربها الرمال بكل قوة اجري خلف المياه ولكنها تاهت في الصحراء وغابت النجمة في السماء لم اكن اعلم انه ليس الليل ولا نفس الزمن ولكنها غيوم من الزكريات ارادت ان تحيا وتتجسد للحظات لتثبت لي ان السراب لا يعيش ابدا وان الوهم يتوه في رمال الصحراء ويذهب الي اللانهاية شعرت بعذاب الحقيقة ولكنني آمنت أخيرا ان من يريد الحقيقة يبحث عنها حتي ولو في غيوم النهار عن نجمة ليلية
القاكم في القصة القادمة

13 رأيك:

غير معرف يقول...

لماذا اصبحت الآن تعترف بالحب بعد ان كنت تنكره انكار اً شديداً هل عرفت قيمته وانه لاتوجد حياه بدونه فهو مثل أشعة الشمس لايستطيع أحد ان يعيش بدونه ومن يقول غير ذلك فهو يخادع نفسه بل هو يعيش فى الحب ويحاول ان يخفيه . وان لم يكن مهم فلماذا خلقه الله فى قلوبنا؟ هل تستطيع ان تجبنى؟
نونو نونو

dreem يقول...

ألا لعنة الله على الحب ,, موجع القلوب

mahasen saber يقول...

مبنحبش بالحب وقيمته الا لما بنطرده بره حياتنا بأيدينا

يعنى كنت خطبت ولقيت بنت الحلال وفسخت
راجع تبكى ليه على الحب

شكلى هتضرب صح
لا انتا مؤدي وابن ناس بحيرويه طيبين صح

mahasen saber يقول...

لا بجد ليييييييييييييييه
هههههههههههههه

انا ماشيه يا مستر خيرى
مش مستر خيرى برضه

فينك يا نور تقلبيها ضلمه
خطيبة ابنى وبتحاما فيهاههههههههههههه

طـــائر الليــــل الحـــــزين يقول...

انا بقول تسميها احسن
البحث عن الروح
انت بدور على روحك
عشان كده حاسس انك حتى مش قادر تكتب ولا تستمر زى الاول
ارجع واقولك كلنا بنعدى على الازمة دى
وكلنا بعد شوية بنقدر نتخطاها حتى لو ده بيكون للحظات وبس
بس اهى بداية
اسلوبك فى الكتابة جميل جداااا
ومدونتك فيها احساس رائع
انا حزينة انى لما عرفت المدونة
كان فى وقت صاحبها مشغول عنها
تحيااااااااااتى
اتمنى ان تجد ما تبحث عنه

قطرات من شواطئ الحياة يقول...

سعيدة بعودة قلمك و فوجئت بنوع كتابة جديد اقرأه هنا الآن و اتمنى استمرارك فيه

تحياتي لقلمك

yoyo يقول...

صباحك سكر يا ادم

سعيدة بعودتك مرة تانية لانى بجد كنت مفتقدة قلمك جدا

طبع الانسان ان لا يشعر بقيمة الشىء هو بين يديه وحين يبدا فى الانسان ويتلاشى يدرك المرء قيمته واهميته
انت لا تبحث فقط عن نجمة عادة ولكنك تبحث عن ذاتك وهويتك
تبحث عن مصدر الهامك وقارئ افكارك دون ادنى قيود

قد نظل نبحث ونبحث وبداخلنا امل يتجدد لكى نصل الى الحقيقة

دمت بالف خير وصحة
فى انتظار جديدك
تحياتى
يويو

رؤية يقول...

صدقنى ان النجوم لا تغيب ولا ترحل ولكن الليل والنهار يتوافدان عليها
فضوء الليل يسير فتظهر فى دجاه
وضوء النهار ساطع يخفى ضوئها الرقيق

لكن ايماننا بوجودها ى جميع الاحوال يجعلنا نسترشد مكانها
وسط الغيوم
وسط النهار
وسط الظلام

نجمتك صارت مياه تشربها الرمال
ربما لانك ظننت انك امسكتها
ولم تمسك انعكاسها

مرحى بك من جديد
قصة جميلة
لكنى قرات لك ما هو اروع
اتمنى ان اقرا لك المزيد
وحالة الفتور ستمضى
فلا تقلق

تحياتى

إيناس حليم يقول...

:) كنت لسة بتنصحني بالتفاؤل والتماسك ومواجهةالحزن
مالك بس؟
اولا مفيش حاجة اسمها ان موهبتك تضيع لأن الموهبة دي نعمة من ربنا يعني مش ممكن تضيع
الفتور ده كلنا بنعاني منه صدقني بتبقى فترة وهتعدي ان شاء الله بس انت حاول تتأمل اكتر الحاجات اللي حوليك بكل تفاصيلها الصغيرة قبل الكبيرة.. طول ما انت عايش هتلاقي حاجات تستاهل انك تكتب عنها.. واسلوبك لو حسيت بتراجع فيه اقرا كتير كتب مختلفة
هترجع زي الاول واحسن

ربنا يكرمك ويوفقك ان شاء الله

اه على فكرة :)
القصة حلوة اوي

تحياتي

hamada يقول...

يفتح باب بيت المدونين ذراعيه لكل الموهبين في :
1/ القصة القصيرة
2/ الشعر بشتى أنواعه
3/ الرواية "رواية سنوية سنقوم بنشرها في الجريدة"
4/ المقال الصحفي
إذا وجدت في نفسك القدرة على المشاركة أرجوا التواصل معي على الميل التالي
arabicsabah@yahoo.com
شروط المسابقة
1/ ..............................
2/ .............................
3/ ..............................
لا يوجد شروط الشرط الوحيد هو العمل الجيد , والعمل المحترم البعيد عن الإسفاف
المقالات أرجوا أن تكون تخص الانسان العربي , تاريخه , عاداته وتقاليده , مقالات إجتماعية وثقافية ....
أرجوا التفاعل معنا في الجروب على العنوان التالي
http://www.facebook.com/group.php?gid=45202724108#/group.php?gid=78080770039

mira يقول...

البوست جميل فى احاسيس كتيرة بس كلها مؤلمةحاول تخرج من همك ويأسك ولو تاه منك شى دور على غيره انا عارفة انة صعب جدابس الشى التانى هانسيك الاول صدقنى او هايساعدك على النسيان يعنى
اهو بحاول اساعدك واللة عارفة انة شى صعب بش قلبى معاك
تحياتى وتوفيقى

mahasen saber يقول...

التعليق المجامل رقم الف وواحد

ايه الكتابات الحزينه دى

عارف انا رجعت ااقرا البوست ده لانى خالتى النفسيه استدعتنى انى ارجع ااقراه

mahasen saber يقول...

وده شئ هايل طبعا