السبت، فبراير 28، 2009

عقول مبدعه


جميعا بلا استثناء ننعم بالصفات الخلابة والمشاعر الخلاقة والتفكير المبدع الخارق للعادة الموجود بداخلنا , ولكن بداخل كل منا هذه الصفات دون ان يدري , الكل يري في نفسه شيئا مميزا لا أنكر هذه الصفة علي أحد فأنا أؤمن بكل الأشياء حتي اللامنطقية .
ربما يسألني أحداً؟
لا أمتلك الموهبة ؟
لماذا لم أكتشفها ؟
هل أنا من هؤلاء ؟
لابد من الأعتراف بإنك تنتمي لهؤلاء العباقرة الموجوديين علي سطح الارض لأسباب كثيرة أهمها أنك أنسان مخلوق من روح الآلهة ؟
لذلك لا يمكن أبدا بحال من الأحوال أن تكون علي هامش الكون ولكن تكمن مشكلتنا كبشر أننا لا نؤمن أننا مخلوقات الآلهة أننا نتمتع بالصفات اللامحدودة في التفكير, في الشعور , في الابداع, في حل المشكلات, في الحصول علي الأدوار, والتمتع بأعلي جودة لكل الاشياء حولنا وخير دليل علي ذلك أن الرسل والانبياء كانوا من البشر لو لم يكونوا فعلا من هؤلاء العباقرة الخارقين للعادة لكان الله اختار الانبياء من الملائكة .

* تكمن مشكلة البشر انهم مجحفون وجاحدون في قبول الاشياء ولا يؤمنون أبدا بطبيعة التفكير الخلابة فالبشر ساخرون منتقدون يفكرون في الشر ويعشقون السلطة وبينهم وبين المال عشق أبدي , لديهم كل صفات حب الحياة وخاصة التي تملأها النزوات وحب الشر والتي تتمتع بالجنون وفي النهاية يتمتعون بالانكار والاجحاف الحقيقي لطبيعة الامور وأهمية الكون ويتطاولون علي رب الكون ويرتكبون المعاصي ودائما عذرهم انهم بشر ؟؟؟؟
وكأن البشر هم درجة ثالثة من المخلوقات ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اليوم أنا كعادتي أكتب حكايتي منذ 12 عام لمدة 3 سنوات متتالية أبدأها ببعض المأثورات ...
1- تكمن طبيعة الحياة في تناقض الاشياء وسعادتها تكون منطقية لبعض الاشخاص وهنا أقول يكمن الايمان الثابت الراسخ دائما ببداية شك لطبيعة الاشياء وانتقاد لحوادث الكون والسخرية من الأمور لانصل الي الايمان الا بالشك ولن نصل الي الشك الا بتعاملنا من البشر لانهم متناقضين لا تعرف ابدا ما بداخلهم البشر مثل جبل ثلجي في وسط المحيط لا تري منه الاي 25% والبقية دائما مغطاة مختفية لا يمكن رؤيتها وهنا يكمن العديد من الاشياء :-
أ- السلوكيات
ب- القيم والمباديء والمشاعر
ج- الحب والجمال والاصلاح
د- حب الخير والشر والصراع بينهما .
وها أنا أحكي عني لأنني بشر يتمني أن يكون من الملائكة
((أبطال الحكاية هم آدم وعادل ))
المكان بلدان كثيرة أهمها مصر وأمريكا
الزمان في نهاية الالفية الماضية
وباقي فريق العمل هم ايضا أبطال ولكنهم ليسوا من الطموحين لذلك أدوارهم انتهت بانتهاء مهماتهم ولكن من الجدير بالذكر أن أنوه عن أحدهم لأنه كان بطلا ولكنه لم يؤمن أبدا بتلك الحقيقة لذلك أصبح مثل سائر البشر , يسير بجوار الحائط يخاف من برد الشتاء ويلعن حر الصيف ولا يتكيف أبدا بأحوال الطقس الطبيعية ..
لذلك اكتشفت معه بعض الدروس وهي :-
1- نفقد مواهبنا بعدم الممارسة . تضيع السعادة بعدم القناعة .
2- يضيع الايمان بعدم الثقة .
3- البحث عن طبيعة الاشياء يبدأ بتأملها ومعرفة حقيقتها وبدايتها ونهايتها .
4-النظر الي الآخرين يجعلك دائما تلعن نهايتهم لانها نهاية لا تتناسب أبدا مع أرواحهم السامية وتفكيرهم المبدع الجميل ونواياهم الحسنة وحبهم للخير والاصلاح والجمال.
5- اذا كانت النهاية سريعة فإن المشاهد يكون متشوقا للاكمال ولكنها طبيعة الحياة المحدودة السريعة,و يكمن هنا سحرها, والاثارة والتشويق هم دائما اساس المتابعة ولكن مع الأسف أحيانا تكون المسرحية من فصل واحد .
6- يكمن فشلك بداخلك ويتأثر دائما داخلك بمن حولك ومن تجاورهم ومن تعرفهم وطبيعة تربيتك والاسس والقيم التي نشأت عليها لذلك انصح الجميع بالبعد عن المتشائمين هواة النكد والحزن والفاشلين فالحياة دائما تستحق النظر الي الارض والطبيعة الجميلة وكيف ينبت الزرع والي السماء الصيفية كيف تأتي بالمطر الشتوي بداخلنا الارادة الحقيقية وطرق الابداع ولكننا كل يوم نقتلها .
7- اسوأ متع الحياة نزوة مؤقتة وسعادة كاذبة وابتسامة علي الوجه فقط واكتشاف من خانك وقتل المشاعر البريئة بلا رحمة .
8-الأغبياء فقط هم من ينظرون الي الحياة بمفهوم واحد فقط وهو الحرية ولا يدركون ان طعم الحياة يكمن في المسئولية .
9-تكمن السعادة في نهاية الرحلة دائما في معرفة أناس جدد والوصول الي صديق حميم حقيقي ولكن الوصول الي الهدف أو الحلم يكون هو النتيجة المستحقة للبطل لانه كافح وناضل من اجل تحقيقه .
10-لا تبحث عن الثقة داخل البشر ولكن اكتشفها مع مرور الوقت والمواقف ومعرفة النوايا الحسنة بداخلهم شاركهم ضعفهم وقوتهم وحزنهم وابحث عما بداخلهم أوقات دموعهم وضعفهم وحين تكون الثمالة اداة لهربهم من الواقع والحزن انيسهم ستحصل علي معدنهم وستعرف من هم .
11- اذا لم تؤمن بنفسك لن تجد من يؤمن بك او يكتشفك لذلك تذكر دائما هذا القول المأثور (( اعرف نفسك جيدا وقم به عمدا))
12-الحظ غير موجود في خطة متقنة وان توفر فهذا يعني ابتسامة صادقة من الحياة وصانعها تعني دائما انك علي الطريق الصحيح .
13-كلما اشتدت الصعاب وأصبحت في قمة ثورتها واقترب البركان من الانفجار ووصل لمنتهي الغضب فهذا يعني انها بدأت تنفرج ولكن فقط تذكرة الصبر طويلة المفعول لا يملكها الا بعض الاشخاص .
14-كل طريق صعب ينتهي بطريقين ممهدان للسير وكل نهر ينتهي بفرعان وكل جزع شجرة يتفرع الي جزعان وكل نبتة صغير تبدا النمو بوريقتان لا تتعجل فالامور دائما لها حلان .
15-الحب دائما سلاح ذو حدين اذا عرفت طريقك وبدأت النجاح لا تبحث لك عن نقطة ضعف لا ن النجاح له بطل واحد ليس اثنان .
((هنا أشعر ان القصة لا فائدة من أن احكيها ))
ولكني سأهديها لابنتي التي لا اعلم هل سأنجبها أم لا ... ربما
أمنية بطل القصة ؟؟؟
الثقــــــة شعور يتمناه طوال الرحلة
====================
الساعة الواحدة بعد منتصف الليل , يعم السكون , الليلة حالكة السواد تملأها الأمطار والرعد والبرق متلازمان زجاج النوافذ مغلق باحكام تهطل عليه الامطار , انتهيت تقريبا من حزم حقائبي يرن الهاتف لا أقوم بالرد ولن أقوم بالرد فقط اضعه في جيبي ولا انظر اليه ابحث عن اوراق السفر وأتأكد من تذكرة السفر أقوم باغلاق المياه والكهرباء واسدل ستائر النوافذ يظل الهاتف يرن بلا توقف وأنا لا أنظر اليه فأنا اعلم من يقوم بالاتصال (( احيانا تكون الكلمات قاتلة وغير ملهمة وبلا فائدة لذلك لا تتراجع في قراراتك ))

اتت السيارة نزلت مسرعا اغلقت باب السيارة وأمرت السائق بالذهاب مسرعا الي مطار نيويورك الدولي لا اعلم سبب سفري ولكني استشعر اشياء بداخللي فأنا متوجها الي مصر الآن لم أترك شيئا في بيتي الارسالة من سيبحث عني سيجدها ويجدني بعدها بالتوالي ولكني اتيقن ان الرسالة وضعت في مقبرتها الي الابد .
أصل الي مطار القاهرة الدولي لا يوجد أحد بانتظاري فأنا لم اعلم احدا بوجودي ولكنني شعرت بالحزن كيف لم يستشعراحدا قدومي ربما اتيت لأنني استشعرت ان يقوم أحدا بانتظاري تألمت ولكن تلك الابتسامة الجميلة التي تنم عن خيبة الامل والسعادة ان نبدأ رحلة نجاح من جديد بكامل الارادة ومنتهي الوحدة .

لم أضيع وقتي وحجزت تذكرة طيران الي اسوان مباشرة أعلم أن أعظم دفئا شتويا في العالم سأجده هناك .
((أحيانا دفء الطبيعة يعوضك ما تفتقده من دفء البشر ))
ذهبت الي احدي الفنادق وبدأت يومي بالحصول علي وجبة طعام مصرية ربما كنت اشعر انني سأقوم بالتهام جميع الطعام الموجود في المطعم ولكن كالعادة تأتي الذكريات لتجعلني اشرد بعيد فلا استمتع الي بطعم شطيرة واحدة من الفطائر الشرقية
أخذت شرابي وذهبت الي حجرتي لأنام خلعت ملابسي وقبعتي وأغلقت هذا الهاتف الذي لا فائدة منه الآن ارتديت ملابس نومي وأغلقت النوافذ وأطفأت الأنوار ولم يأتي النوم ظللت اتألم افكر مللت الحجرة ارتديت ملابسي مرة اخري ووضعت قبعتي علي رأسي وأخذت زجاجة شراب من حقيبتي وذهبت الي النيل أشرب وأشعر بروحي تتغذي من شريان الحياة هذا الشريان يحمل سرا خفيا وقوة لا مثيل لها انظر اليه وأبكي وأضحك حتي بدأ الشروق يزيل سواد السماء وتختفي صورة النجوم من مياه النيل واختفي القمر مع مياه النيل لا احب الشروق فأنا عاشق للغروب ذهبت مسرعا الي غرفتي وارتميت علي السرير يلتهمني التعب والاجهاد وتمزقني الخمور لم أشعر بنفسي الا الساعة الرابعة عصرا
قررت أن أقوم بعمل رحلة في النيل والذهاب الي الاقصر ورؤية الآثار المصرية القديمة دائما انظر الي هؤلاء الفراعنة بأنهم بشرا ولكنهم أدركوا انهم مبدعون لذلك ايمانهم جعلهم يقوموا بهذا الابداع الخالد بمرور الزمن , اردت أن اقوم بهذه الرحلة وحدي في مركبا صغيرا واستأجرت واحدا من صاحبه وظللت شارد الذهن افكر في ثلاث افكار
الاولي هل البداية هنا حقيقية أما هي هروب من الرد علي الهاتف .
الثانية هل هنا الوقت للندم علي مافات
الثالثة أم سيكون الندم مستقبلا علي ما سأفعله
((الخوف شعور طبيعي يلهمني دائما أنني اسير علي الطريق الصواب ))
((هذا الجزأ الأول ))

الأحد، فبراير 22، 2009

في هواكِ


أنا في هواكي
كل يوم أعيش حالة
أهوي الحياة
اتسائل كيف تخطيت حدود العادة
اتعجب لماذا امتلأت سعادة

منذ عرفتك
ضاعت مني ذكرياتي
تعلمت منها فقط الدروس
وتأكدت معك انني عاشق
لن تقبل أبدا منه الاستقالة

في هواك
أنا مدمن سكير
دائما أنتي بقلبي لا محالة

في هواك
انا شاعر
أكتب كل يوم قصيدة
لاتكفيني الحروف
لا تحكيكي الابجدية
امام حبك أنا عاجز
مهما حاولت الاطالة

في هواك
اتراقص مع النجوم
اناجي السماء ..أحكي مع القمر
لا أناقش حبك
مهما قتلتني الاستمالة

في هواكِ
أنا مبدع مفكر
أكتب الروايات الابدية
أحكي حكايات اسطورية
تعلمت فيكي كيف اغتيلت الاستحالة

في هواك
اراهن كل العاشقين
اكتب كلماتي بألوان الورود
ارسم ابتساماتي علي شفتيك
اتوه في عيونك
في وصفك أريد أن أكتب كل لحظة مقالة

في هواكِ
أنا ملك متحكم
قيصر مستعمر
انشر أحكام الحب
أدمن دساتير العشق
لن أكف عن حبك
مهما قتلتني الثمالة

الأحد، فبراير 01، 2009

الحرية

بداية هو كلام تلقائي ليس له سبب الا انني اريد ان استريح

ابدأ بتلقائية وأقول لغز الحياة المحير للجميع يكمن في السعادة ,وأسما معانيها ان تسعد الآخرين وتري ابتسامة علي شفاة أغرقتها دموع الألم وسحر في عيون ذابت فيها مرارة الالم وتجرعت كراهية العالم . لا ذنب لك اذا كنت ابن الحضارة ولم تتحضر ربما فانت تبعد عنها مئات أو آلاف الأميال , ولا ذنب لك اذا كنت احيانا تري السعادة شعورا غريبا تتمني ان تتذوق من طعمه او تعرف معناه ليس كل الأماني ممكنة رغم ان شعاراتنا تتشدق بأن لاشيء مستحيل . حقيقة متع الحياة كامنة في الحرية لا نشعر بمعناها الا عندمانفتقدها ولكن الاصعب ان تشعر انك حر وانت في زنزانة كبيرة لا تستطيع الوصول الي اسوارها لتهرب كيف الهرب من متاهة الحياة
الحياة هذا اللغز المحير لكل البشر اهم عامل من عوامل متاهته هو البشر . البشر يحملون التناقض بين اجسادهم مثل الدماء والعظام
عالم غريب محير فعلا تجد هذا مميزا وهذا فاشلا وهذا قانعا وهذا ساخطا وتلك جريئة وهؤلاء منحرفون كلهم بشر بلا استثناء ولكن قطيع كبير منهم الغي هويته الانسانية وألقاها بعيد تخلص من بشريته من انسانيته وذهب الي مطمح السعادة والطموح اللامحدود أطالب أحيانا اثبات نلك الهوية لكي أتأكد اني أتعامل مع قطيع البشر أم قطيع الأغنام . رغم انني احيانا اعشق قطيع الاغنام لانهم غير ساخطين علي حياتهم بالفطرة أما قطيع البشر بلا انسانية يصبح الأسوأ دائما يصبح السلاح الفتاك الذي يحمل مظهره معالم البراءة وفي داخلة تكمن براسن الجشع وحب النفوذ وعشق السلطة والتلذذ بالمتع وحب السيطرة والتعسف في استعمال الحق .
freedom
الحرية احساس جميل ممتع لا اعرف كيف اصفه بهذا رغم انني اعلم انني مازلت ابحث عن أسوار الزنزانة . الحرية احساس يشمل معاني مليئة بالحب والعشق والحياة ولكنه دائما احساس تائه بلا عنون احساس دائما من يبحث عنه مطرود من قطيع البشر دائما من يبحث عنه يموت بلا نتيجة ربما هذا لأن الاحساس يفقد كثيرا من معانيه عند ترجمته الي كلمات

love
لعبة تائهة تحمل بين عينيك عناصر كثيرة من الاختلاف وأحاسيس تجعلك تفكر دائما في مستقبل مظلم أسوأ ما فيه انك ايضا تائه بلا عنوان بلا هوية بلا دراية حقيقية بالتغيرات من حولك والتي في حقيقتها مجمل غريب وهو ان هذا الحب دفن قديما والذي نراه هو بعض اشباحه وبعض التخاريف التي قيلت عنه قديما ربما تلك الاساطير جعلت منه بطلا وهميا لا نذهب اليه الا عند الضعف مثلما نفعل اذا اردنا الذهب للسحرة والعرافين


الصداقة

ارجوكم جردوها من المصالح والمطامع فقد أصبحت لا اعرف لها مفهوما منذ ان اصبحت أتعامل مع البشر تحت اجحاف المصالح

العمل

ضرورة من غيرها لا تستطيع أبدا نتظيم وقتك ولا تشعر بقيمة انك تحيا في زنزانة مجردة

النساء
سلاح ذو حدين وعملة ذات وجهين ولا تبحث الا عن كلمة من حرفين تستمتع بها يوما او يومين او حتي سنتين وتظل تلعنها دهرا أو دهرين

الأم

المعني الوحيد الذي يثبت ان طبيعة الاشياء لا تتغير وتدلل دلالة واضحة أن الحب موجود

الجسد والروح

نقيضان في غلاف اسمه الانسان من يبحث عنهما سويا يستسهل غذاء الجسد أما غذاء الروح يحتاج المثابرة لتستعذب حلاوته

الكتابة

روحي عندما اريد ان اتنفس او حتي احلم بالحرية وأنتظر وأتمني متي اخرج من زنزانتي وأعيش مع الملائكة

أحلامي
هي اوهام دائما تنتحر علي جدران الواقع

مبادئ

بدأت في مرحلة العد التنازلي لاتنازل عنها أو الغيث قطرة ويبدأ محيط الألم

الدنيا
محطة في قطار
ساقية تدور
زجاجة خمر وأمرأة
دار فانية سكانها لا يؤمنون أبدا بحقيقتها

قطرات المطر

بقدر حبي كانت تسقط أمطار الشتاء وبقدر كرهي كانت تمطر في الصيف

البراءة
عيون فقدت البصر فأصبحت بلا فائدة في عالم الذئاب

الشجاعة

ان تستطيع الهرب بعدما قطعت العهود وحلفت الأيمان أما الندالة فأن ترتبط بأخري وأنت تعلم انك ملك قلب آخر

القلوب

اصبحت تملك وتورث لاننا مستبدون متحجرون في مشاعرنا

stop