السبت، يناير 17، 2009

عني ..وعن الحب


الفترة الأخيرة منشغل وحالتي النفسية تسوء كل يوم عن الذي يسبقه ربما بلا اسباب محددة تماما ولكن هذا المود الغريب يسيطر علي بطريقة مرعبة تجعلني ابدأ اشعر بهواجس كثيرة في حياتي وانني مراقب وهناك من يتحدث معي طوال الوقت وأحلم بأحلام غريبة مرعبة تتحدث عن ذكريات الماضي الذي مللته حقا ثم يراودني هاجس الانتقام من كل البشر لدرجة انني بدأت اشعر اني في حالة خطرة والمفروض تماما ان أن أبتعد عن الناس فترة وأعود الي حجرتي المظلمة كي تهدأ اعصابي وهذا ما حدث فعليا فقد لازمت الفراش يومين متتاليين الجمعة والسبت وشعرت براحة جعلتني اريد أن أقوم ببعض الفضفضات التي لا أعرف سببها الا انني اكتبها احيانا لاقرأها واستمتع ببعض كلماتي وأنا في حالة مزاجية غريبة

كان العمل سيئا هذا الاسبوع ومليء بالمشكلات بل وصلت لحالة من القرف لا اعلم سبببها مما جعلني افكر جديا ان اترك العمل ولكنني اعلم ان هذا العام اريد انا اثبت في عمللي لانني اريد تحقيق احلام اخري غير العمل وكاريير جديد ربما يأخذ من وقتي كثيرا لاتفهمه واعمل به
الجميل انني اخذت دورة تدريبية ربما هي اجمل ما مر بي منذ فترة ان استمتع تماما لتلك المحاضرات وأشعر انني ما زلت متميزا في أفكاري وأجلس من جديد أحمل كتابا وقلم وبعض الوريقات وحقيقة الامر المادة العلمية ممتعة جدا لدرجة انني كنت اتمني ان تظل هذه الدورة ساعات طويلة ربما لاول مرة منذ فترة طويلة جدا اشعر بحب غريب لبعض الاشياء التي لم تكن في حساباتي ولكن ربما هي حقيقة المستقبل الذي لانعلمه

انصح الجميع ان يذاكر بعض الاشياء الغريبة والتي لا تشبهه في شيء ربما هنا دائما تكمن المتعة

بالنسبة لحال غزة عندي تعليق بسيط هو لكاتب عالمي ولكني سأنوه عنه باللغة العربية

"" لا يمكن ان تحل المشكلات ابدا بنفس العقول التي كانت سببا في حدوث هذه المشكلة ""

اذا اردنا التغير لابد ان نغير افكارنا بل بالاحري نغير كل شيء وهو انفسنا بداية لابد ان نركز ونعلم حدود المشكلة كي نصل بالمرة الي حل نهائي يستقطب المشكلة من جزورها

مكتوب علي صدر كل واحد فينا جميلة خفية من يقرأها اعلم تماما انه اخيرا انتمي للبشر وترك قطيع الأغنام
"" احترمني - اعطني حقي - اسمعني ""

ارجع للحب وأقول

في داخلنا ملايين الاسباب التي تجعلنا نشعر بالحب تجاه احد الاشخاص
وأيضا في داخلنا ملايين الاسباب التي تجعلنا نشعر بالكره تجاه احد الاشخاص

كل هذا هو نتيجة مشاعرا المتحجرة التي لاتعرف معني الحب الحقيقي او حتي معني الاخلاص الابدي او حتي معني كراهية الكذب
ولعنة الخيانة

نستطيع ان نسامح في الخيانة ولكن لا نستطيع ان نسامح في الحب

قلوبنا اشواك وورود من يصعد عبر الاشواك يستشعر احمرار الورود ويعلم كم توجعت
ومن يملك الورود بلا اشواك ينزل عبر سلم الاشواك ليتجرع الالم

وهناك من يصعد عبر الاشواك ويهبط عبر الاشواك انهم المخلصين دائما حتي في جراحهم


الحب سفر طويل نهايته هي بداية الطريق لسفر أطول لمن يتفهم طبيعة الحب
من يصل الي النهاية ويكتفي بها هو دائما من يخسر لانه لم يتفهم حقيقة هذا الحب

الحب مرض لاتشفي منه الابسكين الغدر والخيانة ومصطلحات الكذب

الحب عمر لا ينتهي لمن أرادو ان يحصلو علي تذكرة خالدة للابد

الحب بلا تضحية مناسبة كذب جميل تكشفه الشدائد والظروف

نزوات الحب اسوأ تطرف يمزق العالم

الحب رحلة لاتنتهي الا بالموت

الحب حالة لاتنتهي ولا تعبر عنها حروف اللغات

ادمان الحب اقوي بكثير من ادمان المخدرات

الحب اذا لم تستشعر حلاوته فاعرف انك اخترت الالم وهو اقوي من متعة الحب


الحب طائر يحمل الالم ويحيا طوالا الوقت بأجنحة مكسورة
آلام اجنحته اجمل من متعة الحب


الحب ......................... مأساتي

السبت، يناير 10، 2009

لعنة الحب


ذهب الي حجرته وطلب من عقله ان يسترجع الذكريات
حدد بعض البيانات والاسماء وعمل نسخ اليهم
اجتمعت الداتا كاملة تحمل طيات من لعبة القدر

اجتمعت جميعا تحت مجلد جديد اسمه الحب

"كلنا يحمل هذا المجلد علي ذاكرته هذا الفلاش ميموري تطور سريعا فبعد ان كان بالكاد يحمل قصة حب واحدة وجدته هذه المرة واكب التطور التكنولوجي العجيب وامتلأ بحالات الحب

1-حالة حب حقيقية
2-حالة حب مزيفة
3-حالة حب عادية
4-حالة حب تملأها الرغبات
5-حالة حب لم تكتمل
6-حالة حب وهمية .
7-نزوة حب طائشة
8-رغبة جنسية مستترة بالحب
9-حالة حب علي الطائر
10-حالة حب في الهاتف
11-حالة حب عبر الايميل
12-حالة حب من اجل التسلية الرخيصة .
13-علاقات متواترة عمادها اعجاب اللحظة وبطلها له سحر وتأثير يملك قلوب هؤلاء العذاري والثكالي وربات البيوت ...



عندما تصاب بلعنة الحب تصاب بنفس اللعنة علي النقيض
انها لعنة الاخلاص تجد نفسك موتور من العواطف بل ذاكرة غير محددة المساحة تساع الكثير والكثير من افلام الالفية الهابطة وبقايا الرومانسية المندثرة

لا تستطيع ان تخلص وتظل طوال العمر تبحث عن الاخلاص
وتتفاجأ بأنك تقارن هذه بتلك وتلك بهذه

جميعهم يحملوا نفس التضاريس الجسدية والرغبات الرخيصة ولكنهم يتفاوتون في ردود الافعال يتفاوتن في الغباء وكأنك تعلم انهم جميعا اغبياء
وتكتشف انك البطل الاغبي لانك ضيت عمرا مع اشباه من احواء ربما ينطبق عليهم جميعا هذا المقطع من اغنية يوري مرقدي

جتلها ضايع سبتها ضايعة

تصاب بعقدة الذنب بل وتصاب ايضا بحالة من الخوف ان تعرف احدا او تكلم احد لأن تقع في حالة حب وان حدث

يخرج هذا الجميل الرومانسي بداخلك يتلاعب بمشاعرك ومشاعرها قد سقطت الفريسة شعرت بكل نقصها امتلأت انوثة هي دائما تعرف انها تحمل حالة من النقص بداخلها هذ الساحر يصل الي نقطة ضعفها يمتلكها يجعلها ترتبط به وفي البداية قبل ان تكتمل القصة يفيق البطل باحساس قاتل بالذنب

يقرر الابتعاد يقرر الهرب يترك الفريسة وهي مازالت تستطيع الحياة
كما يقول هذا المثل

خسارة قريبة ولا مكسب بعيد

يتفاجأ بأن الجميع يجرح فيه

يلعن افاقته وكأنه لو استمر علي حالته الأولي لكان اصبح روميو الالفية وربما ابتكر ايضا حالة مؤثرة ينهي بها الحكاية

الكل يلعن افاقته ولا يعلم انه اختار الابتعاد لانه يعلم تماما ان النهاية قادمة لا محالة

ربما اختار النهايات لحالة عنده في اللاشعور اكتسبها من الماضي الأليم ربما مازالت تؤثر فيه مازالت تكتب علي قلبه انه لا بد ان ينتظر ربما اكتشف حقيقة وهم الحب وتأكد بأنه اكسير التعاسة الذي يبحث عنه ملايين البشر وهم يتعجبون من حلاوة كلماته وجمال تصويراته انه لا يعلم ان اللعنة اصبته في البداية ولكنه اكتشفها . اكتشفها بمنطقيات الامور ومبررات المواقف وعجز الارادة عن الفهم وتفسيراته لحالات التفكك الاسري وسيطرة المادة

اعلم انه يحلم بحالة لم تذكر في الاعلي طقوسها غريبة واطوارها اغرب لا يقال فيها تلك الكلمة السهلة النطق التي نعرفها منذ نعومة اناملنا ونقولها منذ تعودت السنتنا الكلام انه يريد حالة تتماشي مع اختلافات حياته وطقوسه الغريبة ومنطقياته الممله وأبجدياته المعنوية البحتة يريد حالة من السماء يري فيها احدي الحور العين تتجسد بشرا تحمل عشقا بقلب واحد لا يعرف منطقيات لا يريد الا حالة مختلفة مؤمن تماما انها غير موجودة في نساء الارض


لعنة الحب تشبه لعنة الشهرة والنجومية تريد دئما ان تتفوق قصة حبك علي كل القصص وتكون كلماتك جديدة لم يعبر بها روميو ولا شكسبير ولم تتكلم عنها دوللي باترون يريد الحب المعنوي اشعر انه الايمان وهذا الحب لا يكون الا لله ولكن ربما يتقاسم فيه البشر بعض الوقت السنا من روح الاله السنا عبيده ومن صنعه لماذا اشعر بها وحيدا ويكون ذنبي الاختلاف ويكون عشقي نهايته قبل ان يبدأ لما البشر لا يحترموا طهارة الاعضاء ولم يعرفوا براءة الكلمات ولم يعرفوا معني الشرف والأمانة كلنا اصحاب شعارات مبالغ فيها في كل مواقفتا في الحياة

اكتب عن لعنة الحب لانني مللت الاتهامات لانني مللت الذنوب لانني اريد ان اتطهر من غفوات الحب وذنوبه لانني اريد النضوج وبحق اريد ان احطم لعناتنا النفسية وامراضنا العصبية وعقدة اوديب اريد ان اشرح انفصامنا الشخصي وحالاتنا الغريبة وتحولنا الي اشباح وملائكة

عندما اشاهد فيلم اسف علي الازعاج اشعر ان هناك حالة جميلة لهذا المريض انه يعيش مع احبائه بارادته ويتخيل وجود الحب في حياته
لا يهتم لأحد فهو منشغل بمشروع حياته لا يلتفت الي هؤلاء البشر اعرف ان هذا المريض عاش اجمل ايام عمره مع المرض لم يصدق انه كان مريضا ربما اتمني ان اصاب بنفس المرض كي اعيش فقط مع من احب

هذا يتوافق تماما مع لعنة الاسم الآخر النيك النيم او الاسم البديل الذي نتعايش معه علي الانترت دائما فنكون دائما طيبون الفضيلة تملأ حياتنا بل نبحث جميعا جاهدين الي مفاهيم الجمال والاصلاح ونلعن الرزيلة والفجر والكفر ونجدهم ايضا يشتركون في المواقع الاباحية والصفحات الرخيصة ويتبادلون الشات مع جميع الجنسيات تحت مسميات التطور وتبدأ لعنة الانفصام تصيبنا فنريد ان نحب ونريد ان نتطور ونحن نبحث عن الرزيلة باسم جميل هو العلم والتطور التكنولوجي ((ونتقبل نساء الغرب رغم اننا متأكدين انهم فاقدي العزرية ولا نشغل عقولنا فنحن متطورون وعندما تعرف ان فتاه شرقية عرفت شابا اخر او تكلمت معه في الهاتف تلعنها وكأن هذه امرأة والاخري ملاك لا اعرف كيف نقيس الأمور ))

نفس المشكلة ناقشها الجميل هاني سلامة في فيلمه الرائع السلم والثعبان عندما اجابه احمد
انت مشعارف تكون نسوانجي ولا حبيب هم دائما نفس الشيء


في النهاية هذا رأي شخصي ليس تحليل لحالات الآخرين اتمني الا اتهم انني مصاب بنفس المرض واتمني ان اكون وضحت وجهة نظر مختلفة




الخميس، يناير 01، 2009

.......Afew good men .........what's next............

هذا البوست حالة حقيقية




لم يخسر فيها الا انا




==============




بعد انا التقي بها حضن يديها وذابت في عسل العشق شفتاه وامتص رحيق يذوب من وجنتيها




يتدفق علي جسدها جعله يقوم بتحسس كل جزيء فيها




ربما لاول مرة يشعر انه اكتشف عالم آخر كان حقا يستحق محاولة الأكتشاف




==============




بعد ان استمتعت به وشعرت بكل حالات العشق وعرفت فنون الكلمات وسعادة الحكايات ومتعة اللقاءات كم كانت دافئة لياليه كم كانت جميلة كم كانت تمر سريعة شعرت انهي تشبعت من فنون هذا الفارس ربما الآخر لديه المزيد




=============




تبادلوا الحروب







حقا الحرب خدعة







في النهاية وجدت ابطالا اعرفهم جيدا جالسين في مستنقع سيء اسوأ مافيه انهم دائما كانوا يحلمون بالجنان







(( كذبوا علي انفسهم ..... خدعوا انفسهم .......افاقوا علي كذب هو بطل حكايتهم ))







صارحته بكل بجاحة وتفاخرت بأنه هو ايضا ليس ملاك







فجميعا بشر







((اذا ذكر اننا بشر لابد ان هذا التعبير يحمل شيئا خاصا في نفس صاحبه







دائما يحمل اننا نحمل الخطيئة وكاأننا لا يمكن ابدا ان نعيش بدونها







يحمل اننا غداريين







خونة







قتلة







اننا بشر ايها الكون







اتسائل الاهي الست بشرا ؟ لماذا احاسب ؟؟؟؟ )))







اقول دائما انني لست بشر هل هذا لانني لا احمل الخطيئة لم اعرفها ربما احيانا اؤمن ان مهمتي في الحياة كانت تتعايش مع الخطايا













((هددها بصورها ورسائلها و مكالماتها هددها ان يقوم بفضيحتها وانها حقا تستحق الفضيحة هددها بالانتقام ))







حقا سأرفع له القبعة لو استطاع الانتقام !!!!!!!!!!!!










اول يوم في حياتي اؤمن بنظرية مختلفة متناقضة في نفس الوقت وهي ان الانسان غير قابل للتغير (من شب علي شيء شاب عليه )







وانني حقا استطعت التغير (( حقا انا اتغير ))




WHAT'S NEXT ..................?




NEXT دا كان اسم سيجارتي المفضلة كم صاحبتني تلك المفضلة ايام وليالي اشعر انها الآن تتعدي التسع سنوات لا اعلم لماذا اقلعت عنها فجأة كم تراودني تلك الافكار المجنونة بأن اعود استمتع بدخانها واستمتع باحتراقها



كم اعجبني هذا التشبيه عن تلك السيجارة الحقيرة بانها تحترق بين اصابعنا حتي النهاية كما انها تحترق بين شفاتنا ربما كل النساء يقوموا بهذا الدور ولكن ليس الي النهاية ربما هنا يكمن الخلاف ؟؟



انها امرأة وتلك سيجارة





ربما لا تعلمون الآن مدي شعوري ببعض اشياء تنقصني وانا اقلع عن التدخين تماما نفس شعوري وانا اتخلي عن قصة حبي الزائفة





الآن اشعر بترابط غريب بين عاداتنا وتعودنا علي الاشياء واختلاط المفاهيم اخبرتني صديقتي الامريكية بأنني احمل اشياء جميلة بداخلي لا تتناسب ابدا مع عمري ولا تتناسب مع ماديات العالم عندما توطدت علاقتنا ببعضنا اخبرتني انني احمل هدوء غريبا وشقاوة لا مثيل لها





وحزنا لا سبب له





كم انني احلم بحالة في الخيال لا يمكن ان تقوم بها امرأة خلقت من ضلع آدم



================

ساهرا في ليلة رأس السنة العام الماضي في شرم الشيخ انا وأحد اصدقائي وفتاتين من روسيا في نفس اليوم اقلعت عن الخمور للابد



وهذا العام اقلعت عن التدخين ((وحيدا اقضي ليلة رأس السنة 2009 ربما سأبدأعهدا جديدا هو الوحدة ))





انتظر العام القادم ان اقلع عن السيدات لا اعلم هل حقا الحب مع الجنس الآخر هو ايضا عادة او متعة او شعور بالكيف الجنسي ربما اكيدا أقلع عن تلك الرغبة او العادة السيئة ايضا ؟؟؟؟



اوربما هو اجابة عن سؤالي what next ??







ابجديات الشعر في داخلي لا تتحرك ابدا الا بحالة حقيقية وجدت انني لا ابدع بكلمات الا وانا في مود الحزن لذلك كل حالات حبي كنت اتفنن ان انهيها او ربما اختار تلك الخائنة من البداية لانني ربما استطيع تحديد من تلك التي تحمل فنون الغدر بين نهديها وتتعامل بذكاء مع الرجال بطريقة اغراء مارلين مونرو دائما تبدأ بنهديها فتحن ايها الرجل الي ايام الرضاعة تحن الي دفء وحنان لا اعلم ابدا من اخترع تلك المشاعر ولكننا دائما نحن البشر نفسر نزواتنا الي مشاعر خلابة تجعل كل من يقرأها يقوم بالاعجاب





من منا لم يشتاق الي ثديين واحضان دافئة اعلم تماما هذا العشق الانثوي للاحضان ربما اكثر بكثير من متع القبلات



نفس الشيء الذي يجعل الرجل ينظر للمرأة احيانا بأنها الة تشبع فقط رغباته





والمرأة تنظر اليه بأنه ضل حيطة





هؤلا الندان يحملان الكثير ولكني في نهاية ثورتي تخمد نيراني اسامح بعقلي وقلبي لا اتسائل من الظالم ومن المظلوم في النهاية ارضي بالامر الواقع وأقول من يتركني يخسرني وانا لا أخسر أبدا





ولكني اخسر ايام وساعات وليالي



اخسر احلامي



اخسر الكثير من نفسي



اخسر من دمي ومن حياتي مالا يقدر بثمن


وداعا 2008 وداعا ايها الماضي

===================

what next لا ادري تماما ماذا سأفعل في الايام المقبلة



ولكنني متفائل انني اخيرا اقلعت عن التدخين
اخيرا استطيع ان اسدل ستار الماضي علي 2008 وأبدأ من جديد ربما الماضي يعطيني بعض الخبرات الجميلة المحسوسة في معاملة البشر ربما الآن فقط يجب ان احدد هدفا جديدا واقتنع بحكاية جميلة وأغير كاريير حياتي ربما للمرة الثالثة وأتمني أن تكون الأخيرة
أمنياتي لعام 2009
1- ألا أعود للتدخين ثانية .
2-أكتب في جريدة او مجلة مشهورة .
3-نفسي بجد اقدم في معهد التمثيل وكمل روايتي عن الثورة المصرية الجديدة ونفسي بجد اشوفها في فيلم قريب .
4-نفسي أسافر أمريكا سياحة لمدة اسبوعين ودا حلم قديم جدا
5-نفسي أقابل النجاح ونتعرف علي بعض اكتر
6-نفسي احقق مفهومي للسعادة ((فعلا السعادة هي ان تري الفرحة في عيون كل من يعرفوك بسبب لك دخل فيه ))
7- نفسي اقابل انسانة من 8 سنين ماعرفش عنها حاجة بتمني نتقابل
8-نفسي اهتم بكل شيء في حياتي الصغير والكبير .
9- نفسي العب رياضة
10: نفسي بصراحة اخلف بنت مشعارف ازاي ((وانا اصلا مشعارف اخطب هههههههه)
11- يتبع الاسبوع المقبل ............
لكل الناس كل سنة وانتم طيبين
happy new year