الأحد، سبتمبر 28، 2008

الثلاثية


اصدقائي الاعزا ء شكرا

اولا: انا بعتذر علي عدم ردي علي التعليقات وبوعد اني حرد عليها كلها في اقرب فرصة من اول بوست لآخر بوست

ثانيا : بعتذر اني مش حاكتب الجزأ التاني من القصة هذا الاسبوع
لانه فجأة اتي الي خاطرتي الثلاث تدوينات التي باسفل الصفحة
فقررت كتابتها ثم نشر الجزء الباقي من القصة قريبا انشاء الله

ثالثا باعتذر: ايضا لانشغالي هذا الشهر والشهر القادم في عدم متابعة مدوناتكم ولكن ايضا سأسرق لحظات من الزمن لاجلكم حقا انتم تستحقون المحاولة والاستمرار في المحاولة
========================
وبهديكم كلكم التلات بوستات دول بمناسبة عيد الكحك
وربنال مايحرمكم مني ومن نار المدونة
========================




ممثلة لكتاباتي
==========
لست أدري كيف سأناديك ثانية فتاتي
كيف سأحلم بكي
وانت حقا كل مأساتي
كيف اتوب عن ذنبك
وان كنتي ذنبي الوحيد وكل خطيئاتي
كيف لعبتي بمشاعري
كيف اغتلتي كلماتي
كيف اخرجتي المسلسلاتي
وصممتي تلك المؤثرات
لم أعلم يوما
أن قدري في الحياة ان احيا
مع احدي الممثلات
أو حتي بين جدران احدي السينمات
من تمثل دور العاهرات
لن تعجز ابدا ان تلعب دور الملتزمات
لن تعجز ابدا لن ترسم شكل الحوريات
وتلعب بعواطف البريئون والبريئات
عروضك تشدني
فأنت نجمتي الاولي وملاكي
ولكن فقط بين الكاميرات


بعيد عن الضوء
بعيد عن اشعة الكاميرات
تضيع كل التأثيرات
أشعر انني مع احدي العاديات
كنت اريدك مختلفة
وربما تلك هي مأساتي
وسبب كل انتكاساتي
فانت فقط احدي الممثلات
ولكن كيف استطعتي وحيدة
ان تجعلي الحياة كلها احدي السينمات
كيف جعلتي مني وحيدا
جمهورا يصفق لكل الافتراءات
ماهذا اللغز يا فتاتي

في النهاية دائما اصفق لك
هل تسائلتي يوما
ربما اصابتني الافاقات
تمثيلك فن
حقا من بين كتاباتي
هو لغز للبشر
هو سيناريو للخائنات
هو حكمة تخرج من افواه الكاذبات
هو لعنة لا يعرفها الا الملعونات

ربما السيناريو محكم
وانت حقا احدي البارعات
ولكن كيف يا لعبتي
لم تفكري يوما
وتتأملي
أنك
تجيدي تمثيل فقط كلماتي
وتكذبي من بين اوراقي وقصاصاتي
ولغتك هي قاموس تعبيراتي
وشفاتيك اصبحت لا تنطق الامصطلحاتي
وعشقك مصدره مشاعري واحساساتي
فانت حقا لست فتاتي
انت دمية استخرحتها من صندوق دمياتي
انتي لعبتي
انتي هفواتي
ولكن في التمثيل اشهر البارعات

ربما انا صنعتك
ولكن حقا اعجبت بتلك المسلسلات

لا تتعجبي يافتاتي

فكلانا يجيد الفن العصري

وكتابة محكم السيناريوهات

=====================

2- حبك لعبة
==========
وخلاص بعدنا
وانتهي بينما الكلام
وياما حلفنا
ان اللي بينا احلي غرام
مشفارقة معاكي
كل اللي فات من الأيام
ما خلاص بعدنا
ارجوكي بلاش تفكريني بالاحلام
انت في دنيا لوحدك
وانا خلاص بعدت عنك
وبعدت خلاص عن دايرة الانسجام

لفي ودوري
غيري اسمك
غيري شكلك
حتروحي فين مني
حتقدري تنسي الآلام
انا نسيتك
وندمان اني حبيتك
وبجد خلاص مليتك
واللي بينا مهما كان
مشمستاهل كل العتاب والملام

مشحرجعلك تاني
مش حفرح بآلامي
مهما حاولتي
ضاعت فرصتك زي الاحلام
ضاعت فرصتك في الانتقام
مشفارقة معاكي دلوقتي
ولافارقة معايا
لو حبك دنيا
باتمني اني معشتهاش
باتمني اني مشفتهاش
لوحبك لعبة
اتمني اني مالعبتهاش
لو حبك كلمة
ياريتني مقلتهاش
مسمعتهاش

لو حبك فتنة
خلاص اخدت وقتها
خلاص انكشف كدبها
بجد... بجد... ياريتني ماعرفتهاش

====================

3-Game over
===========
دائما اللعبة تكون مشوقة مثيرة أجمل ما يميزها انها عندما تنتهي تبدأ من جديد , عندما تفقد حياة تجد نفسك تملك حياة أخري
ولكن مدي حذرك يختلف باختلاف الحياة . فالحياة الاخيرة في اللعبة تجعلك اكثر حذرا اكثر تركيزا لاستكمال اللعبة الحياة الأخيرة هي تماما نفس الحياة التي نحياها باختلاف ان اللعبة لن تنتهي بك بل ستبدأ من الأول لنبدأ هذا الجيم المثير بخبرة وشغف لاستكمال اللعبة وعندما تقوم بانهاء اللعبة تفقد اثارتها واعجابك بها لانك ربما فككت شفراتها وعرفت نقاط قوتها وضعفها .
((ولكن الموت لايعطيك الفرصة لتكتشف الحياة مرة اخري ))
((الموت يكتب اليك بعد اخر نبضة قلب علي جهاز القلب game over 4 ever ))
اللعبة انتهت للأبد

حالة من التأمل تتملكني عندما انظر لمصممي الالعاب اشعر بانهم حكماء وأشعر انهم اكثر الناس حبا للحياة
ليسو جمعا فانا اعرف انها تجارة ولكن اشعر ان الجو النفسي في اللعبة يعتمد دائما علي الاستمرار وحب البقاء فيعطيك اكتر من فرصة للبقاء عطيك اكثر من فرصة للوصول الي النهاية حتي لو انتهي الجيم لا تفسد اللعبة تبدا جديدا .

جميعا نتسابق في الحياة اشك اشك تماما ان اجد واحد منا مهما كان يفكر في الموت مرة بيقين وايمان انه سيموت فعلا ربما الآن في هذه اللحظة
ليس ايمانا ان الموت موجودا ((جميعا نتشدق أن الموت موجود وحقيقة ))
ولكن هل تؤمن انك ستموت حقا ؟؟
واذا كنت تؤمن هل حقا تلعب بمنتهي الحذر والاستماتة لاستكمال الجيم حتي النهاية ؟؟

بلا شعارات أشعر ان الاجابة بالنفي بل اؤمن بذلك ؟؟

تامل آخر يشدني هل حقا من يقوموا بشراء مقابر باهظة الثمن وقومون يترتيبها وزراعة الورود حولها والاشجار
يقومون هذا من اجل الفشخرة والمنظرة (( اعلم تما اننا شعب مدمن للفشخرة والمنظرة وهذا واقعا وجزءا لا يتجزء من حياتنا ))
هل يتفاعل الموت مع الفشخرة ؟؟؟
اشعر ان الامر مختلفا تماما
اذا حضرة فكرة الموت علي قلبك او عقلك
ماتت الشهوات والملزات فقدنا طعم الاشياء
تحيل نفسك الآن ستموت بعد خمس دقائق ماذا ستفعل ؟؟
بل ستموت بعد ثانية واحدة كيف ستنجو ؟؟
(( أحيانا اشعر ان تلك الثانية عمرا بأكمله لمن يعرف قيمة الوقت ويستطيع استغلالها أؤمن أن العمر به جزء اقل من الثانية يغير مسارك بأكمله جميعا ننتظر تلك الثانية ولكن ع الموت الموضوع مختلف هل ستأتي تلك اللحظة ... لا أعلم ...))

هل تؤمن بالموت حقا
اعلـــــــــم ان الموضوع متشعب ومتفرع ولكن اشعر ان السؤال الافضل

(( هل تؤمن انك حقا ستموت ))

هذا هو السؤال ؟؟؟
ما هي الشهوة عندما تعرف انك ستموت وانت تمارسها ؟؟
ماهي النزوة وانت تتيقن أن الموت حليف نزواتك ؟؟
ماهي الثروة والرفاهية وانت تؤمن انك في النهاية ستتركه لغيرك يتنعم به ؟؟
ماهو النجاح اذا كان لايستطيع ان يعطيكي تذكرة خالدة ؟؟
ماهي الحياة وانت تتيقن أن الموت ينتظرك في نهاية الطريق ؟؟؟
ليس لاي شيء مهما كان طعم او لون او رائة بجانب هذا الشبح شبح الموت عندما يأتي يخيم بجناحية علي عالمك تذهب وحيدا تنمضي شريدا وتلك نهايتك
اين حبيبتك وانت تموت ؟
وبعدما تموت ؟؟
اين زوجتك ؟؟؟
اشعر حقا ان اللعبة حقا تستحق التأمل

اري بعيني شبابا اطفالا رضع بناتا تموت بلا سبب (( سكتة قلبية - سرطان - بلاسبب ))

اري الطموح اللامحدود في نفسي وسخطي علي الدنيا
لما كل هذا السخط رغم انني سيكتب لي في النهاية نفس الجملة
game over

التأمل في نهاية اللعبة هل سيكتب لك انتهت اللعبة وانت تموت قبل ان تنهيها وتعطيها حقوقها ؟
أم سيكتب لك نتهت اللعبة وانت فعلا اتممتها واكملتها وعرفت كل خصائصها وتعلمت منها ومن حكمها وعرف نقاط قوتها وضعفها وتوصلت بشكك الي يقين ويقينك وصل بك الي ايمان يبتك بعد انتهاء اللعبة ؟؟
اشعر ان هذه اللعبة ؟؟

هل تريد ان تدخل اللعبة ؟؟

بلا اشتراك
وجودك علي هذه الحياة تذكرة تدخلك اي جيم في اي وقت

ولكن هل انت مستعد ؟؟
ماهي اركانها ؟
وماذا تحتاج ؟
سأتكلم عن احد الأجزاء فقط تلك هي كراسة الشروط اذا اردت ان تلعب ؟؟؟
اللعبة من حياة واحدة ؟؟
وبها بطل واحد
لن ينفعه شركاء ولا اصدقاء ولكن اعدائك كيرون
- نفسك (( العدو اللدود ))
-أهلك
-أصدقاء السوء
-الشيطان (من الانس والجن )
- زينة الحياة وتقلبها .
-أحلامك وطموحاتك .
-اوهامك .
-ايمانك يزيد وينقص .

وانت وحيد لا تملك سلاحا ماديا تدافع به عن نفسك



كيف ستنتهي تلك اللعبة ؟؟




أري في كل النهايات المنطقية الحقيقية سنكتب علي جهاز القلب نفس الجملة سنقرأها جميعا وفي اشد حالات استمتاعك باللعبة وتأثرك بها وحبك لها وربما تفوقك ووتمسكك بها وعشقها وحبحا
لن يحميك ابدا من تلك اللافتة

Game over


13 رأيك:

kochia يقول...

اولا كل سنة وانت طيب
ثانيا انا كنت مستنية الجزء التاني من الحكاية بس علي العموم هفضل منتظراه

ثالثا بقي جديدة حكاية الثلاثية دي بس حلوة
عشان بوصف اكتر من لحظة مشاعر .. مختلفة ومرتبطة في نفس الوقت
ويبدو اني التعليق الاول

kochia يقول...

اه فعلا انا التعليق الاول
طيب اعلق بقي علي الثلاثية

الجزء الاول .. فيه قضية كتير بيعاني منها .. انك تكون بتحب حد من برة او من لحظة شوفته فيها ولما تتعمق اكتر في علاقتك بيه تلاقيه عادي ومش مبهر اوي زي ما كنت فاكره .. يمكن الشخص التاني ده لم يكذب ولم يدعي لكن بكل بساطة هو حاول يتجمل في لحظة راه الاخر فيها
او حاول يتشجع في لحظة او حاول يتغير في لحطة لكن الواقع كما هو وان شخص طبيعي زي كل الاشخاص
هناك ممثلون ولكن ليسوا بالاكثرية
واسطورة والشعور بحب كبير فجاة بتنهار كبيت مبني برمال البحر
تصويرك للموضوع مختلف وحساس

الجزء الثاني .. هو حالة مالوفة
عجبني فيها جزئية
"لو حبك دنيا باتمني اني معشتهاش باتمني اني مشفتهاش لوحبك لعبة اتمني اني مالعبتهاش لو حبك كلمة ياريتني مقلتهاش مسمعتهاش
لو حبك فتنة خلاص اخدت وقتها خلاص انكشف كدبها بجد... بجد... ياريتني ماعرفتهاش "

الجزء التالت بقي
المني قراءته
وهو حقيقة
ان كان الكل يري انها لعبة ولكن هناك من يدخر بعض المحاولات ليستخدمها عند اللزوم
وهناك من يلعبها بحرفية عالية حتي اذا خرج منها وكتب Game over لا ينتهي شعوره بالسعادة وبالاستمتاع بل ينتقل الي مرحلة جديدة اكثر استمتاعا ولا اتطبق عليها قواعد اللعبة ولا تستخدم ابدا مصلح Game over


تحياتي

mahasen saber يقول...

ايه بس عيدية العيد الجكيله والمختلفه
حوف على كلمات وكتر الاحساس بيعملوا احلى جمل فى الدنيا...
دايما مبدع وحساس فى كلامك...
انا قبلت العيديه ..بس برضه عايزه فلوس مليش دعوه هه...

كل عيد وانتا بالف خير وسلام
وربنا مايحرمنا من نار الفرن دى ..قصدى المدونه اهه لو كنت عملت كعك كان زمانها نفعتنى...
اللهم اكفينا شر جهنم وعذابه...
بس الشتا جاى وهتنفع اهه ندافا...
عيد سعيد وعمر مديد فى طاعة الله ان شاء الله...
سلام..ومستنينك على احر من نار مدونتك..

غير معرف يقول...

الثلاثيه.. الموضوع جميل
بس مش عاجبني الشعور ده
مش عاجبني المود دا :( :(

بالنسبه ل ممثله لكتاباتي:
هي ممكن تكون ممثله فعلا بس ساعتها انت متندمش لانها هتكون مش تستاهل الندم
وممكن تكون عاديه جدا بس انت اللي ضحكت علي نفسك وافتكرتها ملاك -مع العلم ان مفيش حد ملاك احنا مش في الجنه يا آدم كلنا فينا عيوب-
لو انت اللي وهمت نفسك يبقي انت اللي غلطان..
ممكن تكون معرفتهاش كويس او اتسرعت في الحكم عليها..
عموما مش فارقه المهم انك اكتشفت انها لسه مخرجتش من فيلم السينما اللي معيشه نفسها جواه فحاول انت تخرج من الفيلم دا واكسب نفسك يا آدم قبل اي حد تاني..

الموضوع التاني: حبك لعبه
بجد مش عارفه أقولك ايه
مع ان انا بكتب دايما بالمود دا وبحس بكدا كتيييييير بس مش عاجبني المود خالص
ياريت الحاله دي مش تستمر كتير
وبلاش تتمني انك تهرب من الدنيا اللي انت دخلت نفسك فيها بايديك
ليه كل حاجه بنحلها بالندم!! ونلاقي انه بيوجعنا اكتر؟؟
انا شايفه انك تسامح لان دا اجمل شهور ومنتهي القوه.. وبدل ما تندم اتعلم..

اما الجزء الثالث بقي game over
انت عندك حق في حاجات كتير
احنا فعلا نهايتنا الموت
اللعبه دي غير اي لعبه تانيه
دي ليها نهايه عمرها ما بترجع ولا لينا فرصه تانيه
بس مش عارفه ليه دايما مش بنفكر فيها
مش عارفه ليه دايما ناسيينها
انا كمان بنساها كتير وكلنا كدا
ولازم نعمل وقفه ونفكر ونعرف احنا هنعمل ايه ورايحين فين لان اللعبه صعبه اوي
بس في حاجه يا آدم
مش معني ان اللعبه ليها نهايه صعبه الرجوع انني اتخلي عن طموحي واحلامي
واقول ما هي هي كدا كدا جيم اوفر
لا
انا شايفه ان طموحي وحلمي مهم
ومش هيأثر علي الجيم بطريقه وحشه بالعكس
صحيح كلنا هنروح للتراب
بس جميل اننا نسيب اثر في القلوب والعقول..

البوست الاخير دا عجبني جدا كالعاده
والاتنين الاولانيين حلوين
بس المود ياريت يتغير وبسرعه
وترجع البسمه تنور شفايفك
الدنيا مش مستاهله يا آدم..

تقبل مروري
ويارب اشوفك دايما بخير
:)

Habiba يقول...

اولا كل سنه وانت طيب
وعيد سعي عليك يارب
والسنه الجايه تكون طفيت النار الوالعه عندك دى:)

وثانيا فكره غريبه فكره الثلاثيه

الجزء الاول عاجبنى جدا ولا تعليق
الجزء التانى حاسه انه نفس الموضوع لكن باختلاف الفصحى والعاميه وكمان شويه ف الاسلوب

والجزء الثالث
اتفق معاك فى ان معظمنا فعلا يعرف ان فى جيم اوفر لكنه مش بيعمل ليه
لكن عايزة اقولك
اعمل لدنياك كأنك تعيش ابدا واعمل لاخرتك كأنك تموت غدا
لو امنا بالموت كنهايه للحياه مش هنعرف نعيش
وكمان لو نسيناه هنخرج من اللعبه وتبقى حيم اوفر واحنا خسرانين

مش لازم نكون ضايعين علشان نعيش الدنيا صح
وكمان مش لازم نفضل فاكرين الموت علشان ينغص علينا حياتنا

تعرف اقولك على حاجه
جالى وقت كنت دايما فاكره الموت
وفاكره دايما ان روحى تطلع منى لو نمت ومش هصحى تانى
ولو صحيت اقول هموت قبل ماانام تانى
صدقنى كانت حياتى شبه سواد
مكنتش عارفه اعيش دايما خايفه ومرعوبه

وتصور انى حلمت بيوم القيامه وعلامات الساعه الكبرى!!!!!!!
ومن يومها لحد انهارده جوايا رعب مش بينتهى
اقصد الخلاصه بلاش نفتكر دايما الخط الثابت على جهاز القلب الل بيعلن نهايه اللعبه وكمان بلاش ننساها علشان ماتنطلعش خسرانين

تحياتى جدا
وكل عيد كحك وانت بخير :)

enjy يقول...

انت بتكتب ببراعة فى الفصحى بجد والله تحفة

nonosha يقول...

الاول كل سنه وانت طيب ........اكتب التعليق بقا حلوهه حكايه الثلاثيه بقا بس افهم من كده ان فى رباعيه وخماسيه وهلم جرجرا ههههههههه بص يا سيدى انا هكتبلك رايي بكل صراحه البوست الاول بتاع ممثلة لكتاباتي حسا انك بتكمل البوستات الى قبل كده نفس المود ونفس الاسلوب والكلمات مش حسا باى فرق ممكن فكره الموضوع حلوه بس بصراحه كنت محتاج مصطلحات جديده اما البوست التانى حبك لعبة فهو عجبنى اوى واسلوبك حلو فيهواحلا حاجا انك عبرت فيه عن احساسك بس ما شتمتش فيها ولا جبت سيرتها وده على غير العاده البوست التالت Game over الموت ده هو الحقيقه الوحيده الى لا يمكن الاختلاف عليها وفكره جميله اوى حكايه تشبيها باللعبه دى ..بس انا خلصت تعليق كده ومستنيا العيديه منك

ندا منير يقول...

كل سنة وانت طيب
وربنا يكون فى عونك على شغلك
وهنستنى الجزء التانى

نهر الحب يقول...

اللهم زد هـــــــذا الوجه نورا
واجعله دائـما مأجورا
وبلغه العيد مسرورا
امين يارب العالمين
عيد سعيد

نهر الحب يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
prince4ever يقول...

كل سنه وانت طيب يا باشا
حلوة فكرة الثلاثيه دي...بس ان دلت على شئ فانما تدل على غزارة افكارك ...بمعنى ان الواحد لما يلاقي فكره وموضوع جديد بيحطوا لوحده يعني كنت ممكن تعمل تلات بوستات مش بوست واحد
بس احييك بشده عالتلاته ....صراحة اسلوبك في منتهى الروعه والجمال
اعذرني مش هعلق على واحد واحد لان المنظومه كلها عاجباني و الاهتمام بالجزء قد يضر بالكل (ده قول مأثور انا لسه قايله حالا)...
تحياتي ليك ولأسلوبك الرائع و لمدونتك الأكثر روعه
رامي

أبلة نظيرة يقول...

بسم الله
تعرف إن ردك عليا فى تدوينتى خلانى أشعر بفضول جارف عشان اشوف مدونتك ، خصوصا إن ردك كان قمة فى اليأس وخصوصا جزئية إن الحلم لازم يكون فيه شئ مبتكر وشئ لم يأتى به الأوائل على رأى المعرى الشاعر الجميل
التوبيك جميل على فكرة رغم إنه حزييييييين جدا ، لكن لم البؤس فى كل شئ؟؟ ، فى إسم المدونة ، فى تصميمها الأسود القاتم ، فى الموضوع ، وفى كل شئ
أتمنى إن الحالة دى تكون مجرد حالة تقمص فكرية فى كتاباتك فقط ، وماتكونشى حياتك بالمنظر ده
تحياتى

قطرات من شواطئ الحياة يقول...

انت بجد أسطووورة

من أول حرف لآخر حرف بتشدني معاك

كلماتك و ما فيها من إحساس أعظم من أن أقف أمامه !!!!!!!!!!!!!!