الاثنين، يونيو 09، 2008

حـــــــــــــــالة من الحـب



لابد أن نعترف جميعا بأننا مررنا بمثل تلك اللحظات

بجمالها

وقسوتها

وعزوبتها

وبرائتها

وصدمتها

ولكن من في تلك اللحظات اكثر تأثيرا في حياتنا

من فيهم أكثر تغيرا في حالتنا النفسيبة

بدون تفكير اسطوانة التعاسة التي اصبحت شيء لايفارق شخصيتي و حياتي قررت قبل أن يفكر عقلي أو ينبض قلبي وقالت بأعلي صرخة مدوية في عالم المادة انه الفراق أنه الوداع إنه الانهزام إنه الانكسار إنه الضياع .......

تسائلت بشدة وما هي اسباب الوداع ؟

ولماذا دائما اصبحنا جميعا نملك قصة حب ضائعة ؟؟؟

وقلب يحمل بين طياته زكريات الماضي وآلامه وأحلامه وربما لحظاته الجميلة وفرحته وأمانيه الوردية ولياليه الطويلة الذي دائما نصفها بـ (( ياه لو الزمان يرجع تاني

علي الرغم أننا جميعا في تلك اللحظة كنا منكسرين وضائعين

وربما منا من فقد السيطرة علي مشاعره وأعصابه


ولكنني أقولها بصراحة

ربما يسخر البعض مني ربما يشعر البعض أنني أعيش في عالم آخر..

الحب الحقيقي لايمكن ان يضيع بين طيات الزمن ولا يصبح ذكري خالدة إلا بالموت

إذا كان سبب الوداع سبب آخر فصدقني لم يكن حب لم يكتمل معك الاحساس وربما لم يكتمل مع الطرف الآخر

ما اريد أن أقوله اذا فشلت قصة الحب فلا تحزن لانه اذا كنت انت سبب الفراق

فقد كان اختيارك مهما كان السبب الظروف الاجتماعية الحالة المادية اي مشكلة واجهتك جعلتك تتخلي عن حبك فقد ضعفت وفرطت في حبك ولم تستطع في هذه الحياة انت تنجح حتي في قصة حب .................

أما لو كنت أنت الضحية فلا تحزن أيضا لأن حلمك لم يكن مع الشخص المناسب لم يكن قلبه يستطيع ان يحافظ علي الأمانة مهما كانت الاسباب اي حالة فشل..... انت السبب............ هي السبب ....

في النهاية الحب هنا لم يكون موجود !!!!

لانه لم يقاوم تحديات الحياة ولم يترجم الي افعال تلك الاحاسيس عندما تكون صادقة تجعل منك إنسانا مليء بحب الحياة والخير والطموح والنشاط وفي نفس الوقت تعطيك الاستقرار النفسي والعاطفي عندما تصبح المشاعر دافع وحافز فتجعلك تشعر دائما انك مولودا جديدا كل يوم

لست متفائلا ............. ولست عظيما .......................


ولكنني احيانا لا افهم لماذا نشعر بالغربة مع أحبائنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لماذا تتحول لحظات اللهفة والوحشة والشوق الي لغة لا يمكن ترجمتها ؟؟؟؟؟؟؟

لماذا تسيطر المادة علي قلوبنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لماذا نفشل قبل ان نبدأ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لماذا لا نمتلك الشجاعة الاعندما نقرر الفراق ؟؟؟؟؟؟؟؟


وعند لحظة الحب تضيع الشجاعة وتضيع كثير من المعاني السامية والمثاليات التي هي اساس الحب لماذا نحن دائما ضحية لاختياراتنا


وعندما نفشل نلقي اللوم دائما علي الطرف الآخر ؟

لماذا لانشعر بالندم إلا بعد فوات الآوان ؟؟؟

لماذا لا نزرف دموعنا إلا عندما لا يجدي الندم ولا نصبح قادرين علي المواجهة ؟

لماذا الحب لا يتحول إلي صداقة ؟


لماذا قتلت الدبة إبنها ؟


من خوفها عليه..!!!! أنه الاحساس بالمسئولية القاتل والقلق المستمر والمشاكل التي دائما تخلق من اتفه الاسباب...........

وما أكثر الاسباب التافهة


وما سبب الغيرة القاتلة ....؟؟؟؟؟؟؟؟


إن الشعور بالحب تلك العاطفة لا يمكن تفسيرها ولا يمكن اعطاء صورة موضحة لها ولكنها بطبيعة الحال شيء عذب جميل ولحظة الفراق شيء صعب ومر وذل


هل نقرر متي نحب ؟؟؟؟؟؟

هل نقرر من نحب ؟؟؟؟

هل نبحث عن شخص ليبادلنا تلك اللحظة ؟؟


((إنه يأتي فجأة مثل المرض لا تعرف اسبابة ولكن تظهر أعراضه ))


هل يأتي اليوم الذي يجعلنا نشعر اننا لا يمكن ان نكون بشر بل ملائكة ؟؟؟؟؟


حالة من الاخلاص والوفاء والتضحية وحب الآخر والتفكير في الغير وسعادته اكثر من نفسك


لماذا تتغير افكارنا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لماذا نتنازل عن أحلامنا ؟؟؟؟؟؟؟؟


إنها سلسلة اليأس التي تملكتنا وحالات التعاسة التي اصبحت جزء لا يتجزأمن ريتم حياتنا لا نستطيع ان نستمتع بلحظة حب إلا بعد حالة من النكد

لا أفهم لماذا ؟؟؟؟

هل نشعر بالوحشة للتعاسة ونحن في عز الفرحة ؟؟؟؟؟؟؟


أم هو الاحساس الخفي في الاوعي الذي دائما يقول لك كيف تشعر بالحب وأنت لاتستطيع انت تصل بحبك الي بر الأمان (( الزواج)) فتشعر باليأس فتشعر بالاحباط فتشعر بالتعاسة انني اشعر أن هذا الاحساس موجود دائما في عقولنا ولكن ماذ لو اخترت حبيبتك وأحببتها ووفيت وأخلصت وتركت المشاكل لتقوم بحلها واحدة تلو الأخري المشكلات المادية .... توفير فرصة العمل ... الاستقرار النفسي .. القناعة ...

ثم الخطوبة

الزواج



ربما تستطيع أن تكون القاضي في أي حالة إلا في حالة واحدة عندما يكون حكمك لنفسك


لا اعرف كيف انهي الموضوع


ولكن اقول الحب اسمي المشاعر واطهرها وأنبلها ولكن عندما يكون حقيقيا أبديا حقيقة ثابتة لاتتغير


5 رأيك:

fire bird يقول...

الحب اسمي المشاعر واطهرها وأنبلها ولكن عندما يكون حقيقيا أبديا حقيقة ثابتة لاتتغير
.....................
..............
............
...........

غير معرف يقول...

انت اسلوبك حلو جدا
بس الموضوع تقليدى خالص مفيهوش جديد
المتوقع منك
انك تكتب حاجه احسن من كده
وحاجه تشد
ما تحسسش القارىء بالملل والاحباط
ماتبقاش زى الدكتور اللى شايف المريض بتاعه بيتالم ومع ذلك بيضغط عليه
بلاش النظرة التشاؤمية دى
ولازم نقع ونقوم عشان نحس ان احنا عايشين
ولازم نحس بالضياع عشان لما تيجى لحظة السعادة
ما نضيعهاش من ايدينا
ومش لازم نقف محلك سر او نحط ايدينا على خدنا
فى اوقات الانسان بتبقى فيه حاجة
ممكن تعيشه سعيد ويضيعها من ايديه
او ممكن تكون جاتله فى وقت غلط

afew good men يقول...

غير معرف

شكرا ليك ححاول والله بس انا بكتب احساسي

يعني مش حجمله ولا حكذب فيه عشان يكون فيه الحبكة الدرامية

انا كدا كدا بكتب احساسي

انشاء الله يتغير بس
الفكرة تتغير الظروف ممكن

تحياتي ليك دائما

dreem يقول...

حلو كتير اسلوبك فى الكتابة .. او اقول فالفضفضة
تمنياتى بالتوفيق وتغير الاحوال للاحسن

غير معرف يقول...

انت عارف
من كتر مالموضوع عجبني قريته اكتر من مره..
تساؤلات كلنا نفسنا نلاقي لها اجابه
وندور علي اجابتها ونفشل في الاخر..
بس انت عندك حق
الحب """الحقيقي""" لا يمكن ان يضيع بين طيات الزمن ولا يصبح ذكري خالده الا بالموت

في نظري الزواج هو الحاجه المكمله للحب
لو الحب دا ما اكتملش بالزواج يبقي الطرف دا مكانش بيحب بجد..
حد يجي ويقول الظروف مثلا
هقوله احنا اللي بنتحكم في كل حاجه مفيش حاجه اسمها ظروف
لكن في حاجه اسمها هقف قدام الظروف هحارب اي حاجه عشان حبي يعيش..

اللي يقول بحبك لازم يكون مستعد يعمل اي حاجه عشان يحافظ علي حبه
الاربع حروف دول ممكن يحلو اي مشكله.. بيسيحوا الثلج وبيدوبوا الجبال..

صحيح في حاجات كتير بتخلينا نحس ان مبقاش الحب اللي احنا بندور عليه موجود.. الحب النقي الطاهر.. الحب الحقيقي.. الاخلاص و الوفاء.. المعاني اللي ممكن في لحظه يأس نحس انها مش موجوده الا بس في الروايات..

بس بنفوق
ونقول لاااا.. بلاش التشاؤم يمتلكنا
الحب موجود.. حوالينا في كل حته..
هيجيلنا في يوم.. بس نختار صح ونبقي قد الحب دا.. وتبقي عندنا قناعه بيه..

وبلاش ندور عليه لاننا في ثانيه هنلاقيه جالنا فجأه وبدون اي مقدمات وهنكتف اننا وقعنا في الحب دا.. الحب اللي ياما حلمنا بيه..
وساعتها بس هيغير كل حياتنا
:)